أخبار وطنية

لاباس ؟

لاباس ؟
منذ حين و على قناة التونسية في برنامج لاباس شخص يعترف على نفسه أنه كان عميل مخابرات للمخلوع و لجهاز مخابراته ، و قع تكليفه بعد الثورة بقتل شفيق جراية باعتبار أنه متخصص في ميدان الإغتيالات سيما و أنه اعترف على نفسه أنه وقع تكليفه من طرف مخابرات المخلوع بتفجير الغريبة و بعمليات في الخارج كما اعترف أنه كان قبلا ضمن تنظيم مسلح بليبيا غايته زعزعة الأمن ببلادنا .
هذا الشخص ذكر أنه تم تقديم شخص له على اعتباره شريف الجبالي المحامي ، اي العبد لله ، ثم تبين له لاحقا و الحمد لله أنه شخص آخر يدعى مكرم الجبالي باقراره .
السؤال : من كان يريد توريطي في محاولة اغتيال شفيق جراية بتقديم شخص آخر للذيبي يحمل اسمي و تقريبا نفس مواصفاتي عدى أنه بدين نوعا ما ؟
هذا الشخص تم ايقافه ثم تم تسريحه دون أن يتم استدعائي من طرف التحقيق على الأقل لأعلم المنظومة التي كانت وراء محاولة توريطي بعد أن أكد الذيبي أني لست الشخص الذي تم تقديمه له .
زميلي سمير بن عمر طلبني ذات يوم و طلب مني مقابلته بمكتبي ، و فعلا تقابلت معه و كان مرفوقا بالشخص المذكور أعلاه الذي ما ان فتحت باب المكتب حتى قال حرفيا لسمير  » موش هذا شريف الجبالي اللي جابوهولي  » .
بعد الإستماع له لقرابة ساعة حول حيثيات تقديم شخص له يدعى الأستاذ محمد الشريف الجبالي من طرف اشخاص ذكرهم لي بالإسم أكتشفت أن الشخص عميل مخابرات لبن علي شخصيا و جهاز مخابراته ، لذلك الإجراء القانوني الذي رأيت اتخاذه هو الإلتجاء الى القضاء و بالذات حاكم التحقيق الخامس الذي استمع له و أكد له الذيبي أني لست الشخص الذي وقع تقديمه له بمكتب بشارع قرطاج و لم يحرر في ذلك محضرا باعتبار ان القضية متعهد بها حاكم تحقيق آخر .
خلاصة القول سي نوفل الوتاني الذي كان ينتظر من الذيبي أن يورط شريف الجبالي في قضية محاولة اغتيال شفيق جراية خرج بخفي حنين باعتبار ان الذيبي اعترف له على الهواء أني لست الشخص الذي تم تقديمه له .
بقي ما نسبه لي اني حاولت صحبة سمير بن عمر أن أدفعه للشهادة زورا ضد كمال اللطيف فهذا يدخل في باب الحرب القذرة التي تخوضها الدولة العميقة بقيادة اللطيف ضدي ، و هذه يكفي لدحضها سماع شهادة السيد حاكم التحقيق الذي استمع له ، علما و أني لم أكن محتاجا لشاهد جديد في قضية التآمر المرفوعة ضد اللطيف لأن الشخوص الذين استدعاهم حاكم التحقيق و شهدوا ضده و هم كثر و ما تمخض عنه الملف كانت كافية لتوجيه التهمة له .
فتحي الذيبي عميل بن علي و رجل مخابراته اعترف اليوم اعترافات خطيرة من تلقاء نفسه ، و على النيابة العمومية أن تفتح بحثا تحقيقيا عن العمليات القذرة التي عساه تورط فيها .
بقي ان اقول أن المرتزقة و رجال المهمات القذرة لا يتوبون ابدا ، و يبدو أنه و بعد سقوط المخلوع و جد الذيبي مشغلا جديدا يسترزق منه .
اقول للذيببي و نوفل الورتاني لاباس ؟
حاول قبلكم سيدكم محاربتي و فشل ، إذ سبق بعد اثارة قضية التآمر على اللطيف ان احلت على القضاء و تم شطبي من المحاماة و عدت بقرار قضائي منذ
05/01/2012 ، كما تم الإعتداء علي في مناسبتين و محاولة تصفيتي ثلاث مرات كما تم محاولة تصفية زوجتي بطعنها بسكين أمام مقر إقامتي ، و محاولة اختطاف ابنتي …و كل هذه العمليات و غيرها كانت موضوع شكايات فتح بشأنها أبحاث ، الى ان تم اعلامي من طرف الداخلية باني موضوع على لائحة الإغتيالات و أصبحت أعيش تحت الحماية الأمنية .
المحاولة الأخيرة بقدر ما تضحكني ، فإنها تؤكد مدى خشية الدولة العميقة من شريف الجبالي الذي اصبح كالكابوس الذي يقض مضاجعهم ، لذلك اقول لهم ابحثوا على الأقل عن شيء جدي ، أجتهدوا أكثر ، استعملوا رجال أكثر خبرة لمحاولة ارباكي و لا اقول توريطي .
أخيرا اقول ان شريف الجبالي سيبقى شوكة في حلقكم ، و لن تقدروا عليه إلا أن يشاء الله .
تونس في : 15/02/2014
الأستاذ
محمد الشريف الجبالي
المحامي

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com