أخبار وطنية

سمير الوافي | هل الديمقراطية التي نتباهى بها حققت لنا إستقلالية مصيرنا وقرارنا السيادي الوطني !؟؟”

تحدث مقدم برنامج لمن يجرؤ فقط، سمير الوافي، عبر تدوينة له على موقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، على الصور التي نشرتها الصفحة الرسمية للسفارة الأمريكية لرؤساء سياسيين في مائدة عشاء مع السفير الأمريكي قائلاً :  “عشاء السفير الأمريكي الذي جمع حول مائدته زعمائنا السياسيين البارزين الذين فرقتهم المصالح وجمعتهم ماما أمريكا”.

وفي هذا الصدد قال الوافي أن هذه الصور سُرِبت ونشرت من قِبل السفارة الامريكية في صفحتها الرسمية التي يشرف عليها مكتب الاعلام فيها وهذا يعني أن نشرها لم يكن مجرد صدفة بل هو تسويق مقصود ومدروس مُشيراً إلـى أنه تم إختيار الصور بدهاء لِتُعبر عن نفوذ السفير الأمريكي في تونس وقدرته على جمع ما فرقته المصالح.

وأضاف الوافي أن إختيار الصورة يُثير مرة أخرى وبأكثر قوة موضوع دور السفير الأمريكي القوي الذي صار كثير النشاط والظهور في الساحة الداخلية مُضيفاً أن وجوده وسط صانعي القرار التونسي حول مائدة واحدة لتقاسم طبخة أمريكية وكعكة جاهزة فيه معان ورموز ودلالات كثيرة وفق تعبيره.

وتسائل الوافي “هل الديمقراطية التي نتباهى بها حققت لنا إستقلالية مصيرنا وقرارنا السيادي الوطني !؟؟”، مُتأسفاً  على القرارات التونسية التي صارت تخرج من مطابخ السفارات مؤكداً أنه “لم يسبق طيلة تاريخ هذه البلاد أن رأينا مثل ذلك المشهد المعبر”.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com