أخبار وطنية

المؤتمر من أجل الجمهورية يصدر بيان حول الكارثة البيئية بجربة

المؤتمر من أجل الجمهورية 
المكتب المحلي حومة السوق جربة

جربة في 8 جويلية 2014

بيان حول كارثة تراكم النفايات بالجزيرة

تعيش جزيرة جربة ومنذ ما يزيد عن سنوات ثلاث على وقع أزمة بيئية مستفحلة ماانفكت تتضخم وتتعاظم إلى أن بلغت مستويات الكارثة .
هذه الكارثة باتت مصيرا محتوما يتهدد كامل أرجاء الجزيرة بعد أن أصابت في بعض أشكالها أهالينا في قلالة على مدى شهور من المعاناة جراء تبعات إنتهاكات بيئية خطيرة تدخل في خانة أعمال إجرامية كانت قد تراكمت خلال المرحلة الأولى من المدة المضبوطة لإستغلال مصب النفايات بها وشارك 
فيها مشرفون على المصب والوكالة الوطنية للتصرف في النفايات بالتواطئ والصمت المريب معا مما جعل من أمر إعادة فتح المصب من جديد وبدون محاسبة من أجرم في حق أهاليها في غاية الصعوبة إن لم يكن مستحيلا .

وبناء على متابعتنا ومواكبتنا لتطور أزمة النفايات بالجزيرة على امتداد شهور عديدة إتسمت باللجوء إلى الحلول الترقيعية واللاقانونية كنا ومنذ البدء رافضين لها ومكرهين عليها يهم المكتب المحلي لحزب المؤتمر من أجل الجمهورية بحومة السوق جربة التأكيد على ما يلي :

أولا ، رفضه المتجدد والمبدئي لإستغلال المصبات العشوائية والغير مراقبة .

ثانيا ، أن الكارثة التي تعيشها جزيرة جربة وجميع تداعياتها تفترض التعجيل بفتح المصب الجهوي بوحامد لنفايات الجزيرة وتشديد المراقبة وتفعيل جميع آليات ضمان سلامة المحيط وحفظ صحة الأهالي بجهة المصب بالتوازي مع الحرص على الإلتزام بإنتهاج أساليب الردع القانونية في صورة الإخلال بالتقيد بالمواصفات المضبوطة لعمليات التصرف في النفايات ومعالجتها إلتزاما بمضامين الفصل الخامس والأربعين من دستور الجمهورية .

ثالثا ، التذكير بأن المساس من سلامة جميع التونسيين والإضرار بصحتهم هو خط أحمر وأن مصير أهالي جزيرة جربة وأجيالها القادمة هو مسؤوليتنا جميعا كما أن سلامة أهالينا في قرية الغرابات القريبة من المصب الجهوي هي واجبنا وعليه فلزاما على السلطات المعنية مراعاة الأولويات في تعاطيها مع هذه الكارثة .

رابعا ، التسريع بنقل النفايات المتراكمة منذ أسابيع إلى خارج الجزيرة خصوصا وأن الكثافة السكانية المرتفعة ببعض أحياء مدينة حومة السوق تشكل أرضية خصبة لإنتشار الأوبئة الفتاكة .

خامسا ، الرفض القطعي لكل حل أمني فيه إنتهاك لحقوق وكرامة الذات البشرية واللجوء إلى الخيارات العنيفة لفرض فتح المصبات بالقوة .

سادسا ، أسفه لإلتجاء أعضاء النيابة الخصوصية بحومة السوق إلى تقديم إستقالاتهم على خلفية عجزهم عن حل مشكل التراكم الكارثي للنفايات بعد تنكر السلطات الجهوية والمركزية لمسؤولياتها تجاه الجزيرة و يحذر من الفراغ الذي يمكن أن تتركه هذه الاستقالة والذي قد يكون مدخلا 
لعودة النظام السابق الذي بدات ملامحه تتوضح في التعيينات الاخيرة بالجهة .

حزب المؤتمر من أجل الجمهورية السيادة للشعب والشرعية للدولة والكرامة للمواطن .

الكاتب العام يوسف سلام

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com