أخبار وطنية

الأطباء الكبار ليسوا كبارا بقلم: نور الدين العلوي


افتتح الاطباء الاشاوس سنة الاحتجاج الاجتماعي الثالثة بعد الثورة… وبدؤوا بتحريض أسفل السلم الطبي من المقيمين والمتربصين والمحتاجين الى رعاية الاستاذة الكبار. الذين بالمناسبة حصلوا أعلى زيادات في الاجور منذ الاستقلال. ويأتي الاضراب على خلفية رفض النص القانوني المزمع اصداره لفرض العمل في الجهات في اول الحياة المهنية. ولا بد هنا من لفت انتباه الكثيرين لطبيعة هذا الاضراب كل موظف عمومي في قانون الوظيفة العمومية يدخل بشهادة طبية تثبت قدرته على العمل في كل مناطق البلاد يسلمها هؤلاء الاطباء انفسهم فهي التزام مسبق بإطاعة الادارة في حاجتها التشغيلية السابقة على حاجة واختيار المتقدم للوظيف. اذ ان التقدم خيار لا فرضا. فكان هذا الجبر يشمل كل موظف عمومي الا الاطباء.
يتحجج المضربون بان المناطق الداخلية تفتقر للتجهيزات بما لا يسمح لهم بالعمل وهذه حجة ساقطة لان المناطق الداخلية تفتقر اولا الى الاطباء المختصين وما كل التدخلات الطبية تستحق الات وتجهيزات فضلا على ان وجود الطبيب قبل الالة يستدعي تكملة وجوده بها وليس العكس. كما ان وجود الطبيب وغياب الالة يشجع المحتاجين لها من المواطنين على المطالبة اذ يصير الطبيب المعطل (بلا الة) حجة لهم على الدولة. كما يتحججون بأنه لا يجوز فرض مكان العمل على العامل وهذه مغالطة لان كل موظف عمومي ملزم بالتنقل وليس أدل على ذلك من رجال التعليم. فكيف يفرض التنقل على فئة دون أخرى؟
لن أذكر هنا بكلفة تكوين طبيب على حساب المالية العمومية وضرورة أن يرد الجميل للناس الذين انفقوا على تعليمه فهذا متروك للضمير الذي لا يبدو انه حاضر في كليات الطب التونسية (الا من احسن اهله تربيته) لن أذكر ايضا أن لوبي الاطباء القوي هو الذي لا يدفع ضرائب للدولة (القطاع الخاص اعني) وانهم يفرضون على التعليم العالي معدلات دخول لكليات الطب تحمي المهنة وتحرم ابناء الفقراء من تعلم الطب وانهم يورثون مهنتهم لأبنائهم بحكم الاقتدار المادي.
أذكر في لمحة أخيرة أن وزير الصحة الحالي يكافح من أجل منع الاطباء الكبار من استعمال المشافي الكبري لخدمة خاصة ليومين في الاسبوع منحها نظام المخلوع سنة 1995 رشوة لهؤلاء… وأنهم يستبقون ذلك بدفع طلبتهم المقيمين تحت سلطتهم العلمية لشن معركة جانبية استباقية لاحتمال حرمانهم من امتياز انتج كوارث في الخدمة الصحية العامة. المتربصون بالوزير يتربصون بالمتربصين للإبقاء على مكاسب بحجة فقر الوزارة. وهذا صغار وحقارة لا علاقة لها بقسم ابوقراط.

هذه التعاليق لا تعبر عن توجهات الموقع و إنما تعبر عن رأي صاحبها

Click to comment

Leave a Reply

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

الأكثر تداولا

To Top

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com